نهيان بن مبارك: التعليم وسيلة الانطلاق نحو المستقبل

شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، حفل تخريج دفعة جديدة من طلاب الجامعة الأميركية في الإمارات، خلال احتفالية كبيرة أقيمت مساء أمس الأول بقاعة الشيخ راشد بمركز دبي التجاري العالمي، بحضور رفيع المستوى، وعدد كبير من الشخصيات يتقدمهم محمد صالح بن بدوة الدرمكي، الرئيس الأعلى للجامعة الأميركية في الإمارات، والدكتور مثنى مغني عبدالرزاق رئيس الجامعة.

وضمت دفعة الخريجين الجدد 470 طالباً وطالبة، في مختلف الدرجات العلمية بكالوريوس والماجستير في 6 كليات، هي كلية الفنون والتصميم وكلية إدارة الأعمال وكلية القانون وكلية الدراسات الأمنية والاستراتيجية وكلية الإعلام والاتصال الجماهيري وكلية الحاسوب وتقنية
المعلومات، وحضر الحفل 2500 من المدعوين وكبار الشخصيات.

وقدم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان التهنئة إلى الخريجين الجدد، وقال في كلمته بالحفل: «يسعدني أن أكون معكم في حفل التخريج السابع للجامعة الأميركية في الإمارات، بمناسبة مرور 10 سنوات على تأسيسها، وأهنئكم بما تحققه الجامعة من تقدم وتطور خاصة أن الجامعة الآن تضم 6 كليات وتركز في عملها على الطالب، حيث توفر له طريقاً واضحاً للتفوق والنجاح في تخصصات دراسية ملائمة لاحتياجات البيئة والمجتمع».

وأضاف معاليه: إن الجامعة تسعى إلى بناء ثقة الطالب في نفسه، ومستقبله وقدراته على خدمة وطنه ومجتمعه في بيئة تعليمية متطورة تعتمد على أعضاء هيئة التدريس المؤهلين، كما تأخذ بالتقنيات الحديثة وطرق التعلم المبتكرة مع العمل الجاد في بناء الشركات والعلاقات المثمرة داخل الدولة وخارجها.

وأكد معاليه أن مرور 10 سنوات على تأسيس الجامعة حدث مهم يجسد بوضوح مكانة التعليم الجامعة في مجتمع الإمارات، وكيف أن هذا المجتمع يعتمد على التعليم الجيد باعتباره وسيلة بناء الإنسان وتمكينه من الإسهام الفعال في حركة التقدم في الوطن والعالم، والتعليم الجيد في الإمارات هو الأداء الأساسية في إنشاء وتطوير مجتمع المعرفة، وتمكين الدولة كلها، من أداء دورها المرموق، في تأكيد مبادئ التنمية، والرخاء، والسلام، والتعايش، والتسامح، عبر العالم كله. ... المزيد

TOP
X